• Admin

البنوك

مقدمــــــــــــــــــــــة

تكتسي الدراسات المالية و المصرفية أهمية قصوى في الحياة العلمية و العملية حيث تحتل البنوك التجارية على وجه التحديد أهمية حاسمة ضمن تلك الدراسات فهي تعد أهم مكونات مؤسسات الإيداع المالية على الإطلاق,حيث أنها الأولى في الإنشاء و الأكثر في الانتشار.



و استكمالا لموضوع الأسواق المالية و البنوك المركزية,سنركز في بحثنا هدا على إبراز دور البنوك التجارية و محاولة الإجابة على الإشكالية التالية: ما هي البنوك التجارية؟و ما هي أبرز عملياتها؟و لمادا تنفرد بأهمية خاصة مقارنة بالمؤسسات المالية الأخرى؟ و للإجابة على الإشكال المطروح اعتمدنا في بحثنا هدا على دراسة ذات طبيعة مكتبية معتمدين في دلك على الكتب,أما السبب في اختيار هدا الموضوع فقد ارتأينا المساهمة و لو بجزء يسير بالتعريف بالبنوك التجارية و إبراز عملياتها و بعض تقنياتها و دلك لما تمتاز به من أهمية بالغة و دور فعال في الاقتصاديات المختلفة,متبعين في دلك منهجا وصفيا و دلك من خلال استعراض البحث التالي

التطور التاريخي للبنوك التجارية: تمثل البنوك التجارية ركيزة من ركائز النظام المصرفي و هي في الدرجة الثانية بعد البنوك المركزية,و هي من أقدم البنوك من حيث النشأة,حيث أن البنوك لم تنشأ في صورتها الراهنة كما لم تظهر دفعة واحدة و إنما مرت بمراحل تطور طويل قام على أنقاض مجموعة من النظم البدائية السابقة التي كانت تتولى عمليات الائتمان في صورته الأولى,وهي كبار التجار و المرابين و الصياغ .و لقد تمكنت البنوك الحديثة في القضاء عليها و الحلول محلها.

• كبار التجار:و هم الدين كانت لشهرتهم موضع ثقة لدى الأفراد المحيطين بهم بتلقي ودائعهم ويساعدون بأموالهم في تنشيط التجارة و معاونة التجار، و كانت وظيفة كبار التجار تنحصر في حفظ الودائع مقابل شهادات إيداع المودعين تثبت حقهم في الوديعة.و بدلك فلم يتخط دور التجار في هده المرحلة مجرد حراسة الأموال مقابل عمولة يحصل عليها. • المرابين:هم فئة من الأفراد يتخصصون في منح القروض من أموالهم الخاصة لمن يحتاج إليها مقابل عمولة كبيرة جدا كانت تسمى ربا, وظيفتهم هنا هي منح الائتمان (القروض).

• الصاغة:هم تجار المعادن النفيسة و خاصة الذهب ،في البداية كان الأفراد يقصدون الصاغة بقصد الكشف عن عيار النقود المعدنية،و بعد دلك تطور الأمر فأصبحوا يبيعون العملات المعدنية من كل الأنواع.ثم بدأ الأفراد يثقون في هؤلاء التجار و يودعون أموالهم لديهم للحراسة مقابل شهادات الإيداع و بدلك جمعوا إلى جانب مهنتهم الأصلية و هي الصاغة مهنة أخرى و هي أعمال الصرافة و الصرف.

• البنوك التجارية الحديثة:ظهرت البنوك التجارية لتجمع بين كافة الوظائف السالفة بيانها، فالبنوك الحديثة لا تقف عند حراسة ودائع العملاء كما كان يفعل أشهر التجار،و هي لا تقف عند منح القروض من أموالها الخاصة كما كان يفعل المرابون و هي أخيرا لا تكتفي بعمليات الصرافة و الصرف وحدها كما كان يفعل الصاغة،و إنما تقوم البنوك الحديثة بكل هده العمليات من صرف و صرافة و من منح القروض و قبول الودائع.و الجديد في هده البنوك هو أنها لا تمنح القروض من أموالها الخاصة و إنما من ودائع العملاء و أيضا فهي تقترض لتقرض،و أكثر من هدا فإن البنوك الحديثة لم تعد تقتصر على منح القروض من النقود التي أودعت لديها فعلا و إنما صارت تمنحها من ودائع العملاء و من ودائع أخرى تخلقها البنوك ،و لدلك اتسعت مقدرتها على الإقراض و منح الائتمان إلى حد بعيد.

تعريف البنوك التجارية: أصل كلمة مصرف في اللغة العربية مأخوذة من كلمة الصرف بمعنى بيع النقد بالنقد أو مبادلة النقد بالنقد،أما كلمة بنك فقد اشتقت من المقاعد التي كان يجلس عليها الصرافون في أسواق البندقية وأمستردام أما الأصل اللغوي لها فهو الكلمة الإيطالية "بانكو"و التي تعني مصطبة،و يقصد بها في البدء المصطبة التي كان يجلس عليها الصيارفة لتحويل العملة ،ثم تطور الأمر فيما بعد لكي يقصد بالكلمة المنضدة التي يتم فوقها عد و تبادل العملات ،بعدها أصبحت تعني المكان الذي توجد فيه تلك المنضدة وتجري فيه المتاجرة بالنقود،و استمدت البنوك التجارية تسميتها من عملية قيامها بتقديم القروض القصيرة الأجل للتجار،و هي القروض التي تقل فترة سدادها عن السنة الواحدة حتى تمكنهم من تسديد قيمة مشترياتهم و الاستمرار في تنفيذ أعمالهم التجارية.

لقد اجمع الباحثون أن تاريخ نشأة البنوك الحديثة يعود لمنتصف القرن 12 حيث تأسس أول بنك في مدينة البندقية عام 1157 تلاه بنك برشلونة سنة 1401 ثم بنكRIALTOعام1587 بمدينة البندقية أيضا ثم بنك أمستردام 1609 هدا الأخير يعتبر النموذج الذي أخدت به البنوك الأوروبية بعد دلك و بعدها كافة دول العالم،تلاه بنك هامبورغ بألمانيا عام 1619 وبنك انجلترا سنة 1694ثم بنك فرنسا الذي أسسه نابليون عام 1800،ثم انتشرت البنوك التجارية في أمريكا و العالم كله. تجدر الإشارة إلى أنه يوجد مفهومين للبنوك التجارية الأول تقليدي أو كلاسيكي و الآخر حديث.

• المفهوم التقليدي:البنوك التجارية مؤسسات ائتمانية غير متخصصة تتولى قبول ودائع الأفراد و تلتزم بدفعها عند الطلب أو بعد اجل قصير متفق عليه. كما أنها تمنح القروض القصيرة الأجل التي لا تزيد مدتها على سنة واحدة قابلة للتجديد و يطلق عليها كذلك بنوك الودائع في ينوك انجلترا أما في باقي دول أوربا فتعرف ببنوك الائتمان وفي إل و م أ تعرف بالبنوك الأهلية.

• المفهوم الحديث:لم يعد الأمر يقتصر على قيامها بعمليات الائتمان قصير الأجل كتلقي الودائع الجارية من الأفراد و المشروعات و خصم الأوراق التجارية،و تقديم القروض قصيرة الأجل أي قطاع التجارة و الصناعة و لكن تطورت وظائفها و أصبحت تقوم بعمليات الائتمان الطويل الأجل عن طريق تمويل المشروعات الصناعية و الهيئات العامة برؤوس الأموال الثابتة و شراء السندات الحكومية و غير الحكومية و المشاركة في كثير من الأحيان في المشروعات الصناعية بنسبة من الأسهم فيها.

المطلب الثاني:خصائص البنوك التجارية مؤسسات مالية تقوم على الائتمان : أي قبول ودائع من الأفراد المودعين و منح القروض وهي ائتمان المقترضين على أموال البنك وتحصل البنوك على فرق الفائدة ما بين الإقراض و الاقتراض.

-مؤسسات مالية تتعامل بالنقود: أي أن جميع عمليات البنوك تقوم على أساس استخدام النقود فالقروض أخذ وعطاء و الفوائد عليها كلها نقدية إضافة إلى أنها تتسلم ودائع من الأفراد بالنقود الأساسية و تقوم بإصدار نقود ودائع أكبر منها. -ظاهرة تركز البنوك : أي تركيز أعمال البنوك في عدد قليل واضمحلال عدد البنوك الصغيرة في معظم الدول إما بسبب الاندماج أو خروج البنوك الصغيرة من المنافسة و على سبيل المثال يسيطر على الجهازالمصرفي في كندا ثلاث بنوك تمتلك 70%من أصول النظام المصرفي.

-تخصص البنوك : يلاحظ أن البنوك تتخصص في مجال ما تقدمه من أنواع القروض و يعود ذلك إلى عوامل اقتصادية.

المبحث الثاني:عمليات البنوك التجارية المطلب الأول: العمليات المصرفية العادية الحسابات المصرفية • تعريفها:الحساب المصرفي هو عبارة عن معاهدة أو اتفاق بين البنك الذي يفتحه و الشخص ذي يفتح لصالحه, تنضم به العمليات المالية القائمة بينهما سواء كانت إيداع أم سحب أو أي عملية أخرى بين الطرفين (تحويل مثلا) ـ والحساب هو رمز شخصي لا يمكن لأي شخص مهما كان أن يتصرف فيه إلا صاحبه أو بأمر منه ، ويتجسد هذا الأمر في الإمضاء على وثيقة السحب المتمثلة في الشيك ومن جهة أخرى يعطي فتح الحساب الحق لصاحبه الاستفادة من دفتر شيكات يستعملها في عمليات السحب أو من دفتر خاص تسجل فيها عمليات الإيداع والسحب وذلك حسب نوع الحساب وطبيعته.

ختاما إن البنوك التجاريةعرفت تطورا هاما في نشاطها المصرفي فلم تقتصر خدماتها على تلك العمليات التقليدية ,بل تطورت خدماتها وعملياتها المختلفة بالارتباط و التطور التكنولوجي المعاصرفأصبحت تعمل على مسايرة الثورة العلمية و التقنية ,عن طريق استغلال منجزات التطور العلمي و التكنولوجي في تطوير خدمات البنوك وإيصالها ما أمكن إلى متعامليها من عملاء ومنشآت أعمال على وجه التحديد . فقد كان من أهم الاعتبارات في الماضي الوفاء بمتطلبات العمليات البنكية التقليدية الداخليةو إلا أن رياح التطوير و التغير أدت إلىأنه لم يعد النشاط البنكي قاصرا على العمليات الداخلية بل شملت المعاملات و المبادلات الدولية.و نظرا لأن التغيرات والتطورات العالمية الاقتصادية و التكنولوجية تجري بسرعة البرق،و لدلك كله فأن التغيرات الحاصلة و المرتقبة في النشاط البنكي سوف تكون عميقة و واسعة النطاق و سوف لن يبقى فيالسوق سوى البنوك التي تتفهم هده التغيرات و القادرة على مواكبتها في مجال تقديم المنتجات و الخدمات المطلوبة و المتوجهة نحو تدليل مشكلاتالعملاء و من ثم فالتطورات الحالية و المستقبلية تنبئ بتعرض بنوكنا إلى منافسة حادة و شديدة في عقر دارها،بالطبع في مجال النشاط البنكي لدلك فعليها أنتعمل على مواكبة التكنولوجيا البنكية لكسبالرهان أو على الأقل الحفاظ


على نصيبها في السوق البنكية الوطنية و كل دلك من خلال: -البحث عن السبل و الوسائل التي تمكنها من المنافسة. - استغلال منجزات العلم و التكنولوجيا في تطوير نشاط البنوك. -استخدام الآليات و التقنيات المعاصرة في مجال خدمات البنوك -تكوين الإطارات الوطنية لإعادة النظر في برامج التكوين بمستوياتها المختلفة و تحسينها بما يخدم السوق البنكية المعاصرة.


المصدر http://aribsavoir.yoo7.com/t177-topic#ixzz4vCPK85td شبكه اي ميس يو لفرز

COME SAY HI

Avenue 6, Sitra 604,

Central Governorate, Bahrain

CALL OR TEXT

OFFICE | +973 1773 0767 

WHATSAPP | +973 33805115

EMAIL US

FOLLOW US

  • Facebook
  • Twitter
  • Instagram
  • Pinterest
  • locatio-icon

© Optimum Copy Center. Made in Bahrain.